مسيرة الجائزة


استطاعت الجائزة عبر مسيرتها المتطورة فتح مزيد من نوافذ الاتصال والمعرفة، من خلال نشاطاتها المتعددة وفعالياتها المتجددة، وقد مرت فيما يأتي من مراحل :


المرحلة الأولى :

الدورات الخمس الأولى (2001 – 2005م):


1. شهد عام 2001 انطلاقة الجائزة تحت مسمى "مسابقة سمو الشيخ سالم العلي الصباح السنوية للإنترنت" والتي تعد الأولى من نوعها في الوطن العربي.
2. تبنى المؤسس سمو الشيخ سالم العلي الصباح مسابقة الإنترنت وأولاها الرعاية الكريمة إيماناً منه بأهمية المعلوماتية في حياة المجتمعات.
3. أرسى صاحب فكرة المسابقة الشيخ علي جابر العلي الصباح دعائمها الأساسية معززاً الرؤية الطامحة لاستثمار طاقات الشباب للإفادة من تقنية الإنترنت.
4. اهتمت المسابقة في هذه المرحلة بفئة الشباب، هادفة إلى تنمية قدراتهم وتطويرها من خلال استثمار أوقات فراغهم في الاستفادة عبر شبكة الإنترنت، ووجهت فعالياتها إلى شرائح المجتمع الكويتي: هواة ومحترفين، مواطنين ومقيمين، وفق فئات عمرية محددة شملت الآتي :
• الفئة الأولى: أصغر من 16 سنة.
• الفئة الثانية : من 16 إلى 22 سنة.
• الفئة الثالثة: أكبر من 22 سنة.

5. أولت المسابقة قضايا المجتمع الكويتي المهمة عناية كبيرة حين أدرجتها ضمن محاور التنافس من مثل : (مخاطر المخدرات – حوادث المرور – مخاطر الإنترنت).
6. فتحت المسابقة باب الإبداع في المواقع التعليمية والمواقع الطبية منذ عام 2004 إيماناً منها بأهمية تقانة المعلومات في تطوير التعليم وتحسين المستوى الصحي لأبناء المجتمع.
7. حققت المسابقة تنامياً ملحوظاً وارتقاءً بجودة المواقع الكويتية المختلفة حتى وصل العدد الإجمالي إلى (784) موقعاً، كما حرصت على تحفيز الهمم، وجذب الطاقات، وزيادة أعداد المكرمين إذ بلغوا (121) مكرماً.


المرحلة الثانية :

الدورة السادسة (2006م) :


1. نالت المسابقة وسام السبق في الرعاية الأميرية السامية والحضور الكريم لسمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه - لحفلها الختامي، وهي المرة الأولى التي يرعى ويحضر فيها رئيس دولة عربية مسابقة خاصة تهتم بالمعلوماتية والإنترنت.
2. ارتفعت قيمة الجوائز إلى خمسين ألف دينار كويتي بما يعادل مئة وخمسة وسبعين ألف دولار أمريكي تقريباً، وبذلك تكون الأعلى بين مثيلاتها من مسابقات المعلوماتية والإنترنت في الوطن العربي.
3. أبرزت المسابقة علامات اجتماعية مضيئة حين ساهمت في تعزيز قدرات الأسرة الكويتية والنهوض بمهارات أفرادها في مجال المعلوماتية؛ فقد شارك أبناء أسرة واحدة في المسابقة منذ انطلاقتها الأولى عام 2001 م وأصبح لكل فرد من أفرادها التسعة موقع خاص به؛ فاستحقت بذلك لقب الأسرة الإلكترونية، وحظيت بالتكريم في الحفل الختامي السادس.
4. تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح - حفظه الله ورعاه- بتدشين الموقع الإلكتروني الجديد للجائزة يوم 27/1/2007 في الحفل الختامي السادس لتكريم الفائزين.
5. أطلق مسمى (جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية) والذي أعلن عنه في الحفل الختامي السادس لتكريم الفائزين بدلاً من المسمى السابق (مسابقة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للإنترنت).
6. تكرم سمو الشيخ سالم العلي الصباح - حفظه الله - برفع قيمة الجوائز إلى مئة ألف دينار كويتي بما يفوق الثلاثمئة والخمسين ألف دولار أمريكي تقريباً.


الدورة السابعة (2007):


1. تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه – برعاية حفل تكريم الفائزين بالجائزة، وقد ناب عن سموه بحضور الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله – يوم الأربعاء الموافق 9/4/2008.
2. تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه – بتدشين انطلاق الجائزة للسنة السابعة في دولة الكويت والأولى في الوطن العربي يوم الثلاثاء 11/9/2007.
3. تفضل سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح برعاية حفل انطلاق الجائزة للسنة السابعة في الكويت والأولى في الوطن العربي مساء يوم الثلاثاء 11/9/2007.
4. تفضل الشيخ الدكتور محمد صباح السالم الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية برعاية حفل تكريم أعضاء لجان الجائزة وفرق عملها والمتعاونين معها خلال السنة السابعة مساء الاثنين 15/12/2008.
5. انطلقت الجائزة من إطارها المحلي إلى الأفق العربي لتشمل جميع الأقطار العربية بأفرادها ومؤسساتها المختلفة بالإضافة إلى دولة الكويت، فأصبحت بذلك تضم جائزة دولة الكويت وجائزة الوطن العربي.
6. أصدرت الجائزة المرحلة الأولى من الدليل الرقمي والمتمثل في "فهرس المؤسسات" الحكومية والمدنية والخاصة في دولة الكويت والوطن العربي.
7. تم منح الجائزة التقديرية (وسام المعلوماتية) – والتي تعد أعلى ما تمنحه الجائزة – وللمرة الأولى إلى الأستاذ الدكتور أحمد محمود نظيف رئيس مجلس الوزراء في جمهورية مصر العربية تقديراً لأعماله الجليلة وتثميناً لإنجازاته المتميزة في مجال التنمية المعلوماتية.
8. حصلت الجائزة على درع التميز التقني المقدّم من مجموعة الإمارات للإنترنت لما قامت به من مشروعات تنموية في مجال التقنية المعلوماتية والثقافة الرقمية.


الدورة الثامنة 2008:


1. تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه – برعاية حفل تكريم الفائزين بالجائزة للسنة الثامنة، وذلك يوم الأربعاء الموافق 8/4/2009 بمسرح وصالة سلوى صباح الأحمد.
2. تفضل معالي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح وزير الإعلام، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بالإنابة، برعاية وحضور حفل تكريم أعضاء الجائزة وفرق عملها والمتعاونين معها خلال السنة الثامنة مساء يوم الأربعاء 13/5/2009.
3. أقامت إدارة الجائزة ندوات توعية مختصة بالمعلوماتية في عدد من مدارس وزارة التربية.
4. رسخت الجائزة جسور التعاون في المجال المعلوماتي مع عدد من الهيئات والمؤسسات الحكومية والمدنية.
5. تم إقرار الهيكل الجديد للجائزة بما يعطي فرصاً أوسع للمتطوعين والمتخصصين للعمل في لجان الجائزة وفرق عملها وبما يساعد على تبادل الخبرات واكتسابها وصقلها.
6. انطلق الإصدار الثاني من الدليل الرقمي المتمثل في فهرس المختصين في دولة الكويت والوطن العربي، ويحتوي هذا الفهرس قائمة شاملة للمعلومات المتعلقة بالمختصين بالمعلوماتية في مجالاتها الفنية المختلفة.
7. بدأت الجائزة فعاليات ملتقى المعلوماتية الذي يقوم على سلسلة من الحلقات النقاشية وفقاً لمستجدات الساحة المعلوماتية في الوطن العربي بشكل عام ودولة الكويت بشكل خاص، وقد استضافت الحلقة الأولى مساء يوم الاثنين 9/2/2009 والتي كان عنوانها "معوقات تطبيق أنظمة المعلوماتية في دولة الكويت" المهندس علي الشريدة مدير عام الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات، وكان عنوانها "معوقات تطبيق أنظمة المعلوماتية في دولة الكويت".
8. منحت الجائزة وسام المعلوماتية - للسنة الثانية – إلى مكتبة الإسكندرية في جمهورية مصر العربية؛ تقديراً لمشاريعها المتميزة وإنجازاتها في التنمية المجتمعية في مصر والوطن العربي.
9. بدأت الجائزة برنامجها في تعميق قيم العمل التطوعي وتنظيمه في فعالياتها وفرق عملها المختلفة.


الدورة التاسعة 2009 :


1. تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه – برعاية وحضور حفل تكريم الفائزين بجوائز المعلوماتية لعام 2009، وذلك يوم الأربعاء 26/5/2010 بمسرح وصالة سلوى صباح الأحمد.
2. تفضل معالي الشيخ أحمد عبدالله الأحمد الجابر الصباح وزير النفط ووزير الإعلام برعاية وحضور حفل تكريم المتطوعين بالجائزة للعام التاسع، وذلك مساء يوم الاثنين الموافق 5/7/2010 بمسرح وصالة سلوى صباح الأحمد.
3. أطلقت الجائزة يوم الاثنين 5 /10/2009م النظام الإلكتروني المطور للعمل التطوعي ضمن نشاطاتها في مسار التنمية المعلوماتية بهدف تنظيم الأعمال التطوعية وتوثيقها.
4. شاركت إدارة الجائزة في الجلسة النقاشية التي أقيمت في جامعة الكويت خلال أسبوع الإنترنت الخليجي الثاني الذي نظمته رابطة الإنترنت في الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات في ( 6 – 10 ديسمبر 2009م) تحت شعار " الإنترنت استثمار الجميع".
5. أقامت إدارة الجائزة ندوة عن مسيرة الجائزة وطموحاتها وفعالياتها مساء السبت 12/12/2009 في فندق (كورت يارد) حضرها أعضاء الوفود الإعلامية من مختلف وسائل الإعلام الخليجية والعربية والدولية التي زارت الكويت بمناسبة انعقاد مؤتمر القمة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي انعقد في الكويت (14-15 ديسمبر2009م).
6. شاركت الجائزة في مراسم استقبال سمو الشيخ سالم العلي الصباح – رئيس الحرس الوطني – حفظه الله – بمناسبة وصول سموه إلى أرض الوطن سالماً معافى في يوم الأربعاء27 يناير 2010م، وقد قامت بتقديم خدمة البث المباشر لنقل تلك المراسم عبر موقعها الإلكتروني.
7. شاركت إدارة الجائزة في الحلقة النقاشية (الحرية .... مسؤولية) التي أقامتها الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات مساء يوم الثلاثاء (20 أبريل 2010) في قاعة الراية - فندق كورت يارد.
8. عقدت إدارة الجائزة الحلقة النقاشية الثانية من سلسلة حلقات ملتقى المعلوماتية مساء يوم الاثنين 3 مايو 2010م تحت عنوان: مشروع البطاقة الذكية التي أطلقتها الهيئة العامة للمعلومات المدنية، واستضافت في هذه الحلقة السيد مساعد محمود العسعوسي مدير عام تلك الهيئة، كما شارك فيها مجموعة من المختصين بالمعلوماتية في مختلف قطاعات الدولة.
9. قامت إدارة الجائزة بتوقيع اتفاقيات التعاون ذات الصلة بفهرس المختصين مع جمعيات المجتمع المدني بهدف تفعيل دور العمل الجمعي والتعاون المشترك بين الجائزة وتلك الجمعيات؛ وذلك يوم الاثنين 10 مايو 2010م.
10. منحت الجائزة وسام المعلوماتية – للسنة الثالثة – إلى المنظمة العربية للاتصالات الفضائية (عرب سات) التي تتخذ من الرياض في المملكة العربية السعودية مقراً لها؛ وذلك تقديراً لما أحدثته من تحولات أسهمت في بناء المواطن العربي وحضارته الإنسانية في المجالات المختلفة، وما حققته من ربط لأطراف الوطن العربي بأحدث ما توصلت إليه تقنية الاتصالات، ولما تتميز به هذه المؤسسة من تقنية البث الفضائي الرقمي، وإدخال خدمات الإنترنت المرتبطة بهذا البث، والريادة في مجال الاتصالات الفضائية، والتطور التقني المستمر.


المرحلة الثانية :


الدورة العاشرة (2010م) :


1. رفعت الجائزة في عام يوبيلها البرونزي 2010 شعار "شركاء في التنمية – شفت" انطلاقاً من قناعتها بأهمية تضافر الجهود، وتكامل الأفكار، وتضافر الأعمال، للتحول إلى الأفضل عبر وسائل الرقمية المتطورة.
2. شاركت الجائزة في أسبوع الإنترنت الخليجي الثالث الذي نظمته الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات في دولة الكويت تحت شعار " الشبكات الاجتماعية تواصل بلا حدود"، وقد جاء ذلك خلال الجلسة النقاشية الثانية لأسبوع الإنترنت الخليجي الثالث، التي أقيمت في كلية الدراسات التجارية التابعة للهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، وذلك في الساعة الحادية عشرة صباح يوم الأربعاء الموافق 8/12/2010 م.
3. أقامت إدارة الجائزة ورشتي عمل عن فهرس المختصين بحضور مجموعة من جمعيات المجتمع المدني في دولة الكويت : الأولى يوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2010، والثانية يوم الثلاثاء 21 ديسمبر 2010، وذلك تنفيذاً لاتفاقيات فهرس المختصين التي وقعتها الجائزة مع جمعيات المجتمع المدني في دولة الكويت في مايو الماضي. والجمعيات التي شاركت في الورشتين هي: الجمعية التاريخية الكويتية، والجمعية الكيميائية الكويتية، وجمعية المهندسين الكويتية، والجمعية الكويتية لتقنية المعلومات، وجمعية المحاسبين والمراجعين الكويتية، والجمعية الاقتصادية الكويتية، وجمعية المعلمين الكويتية.
4. عقدت إدارة الجائزة الحلقة النقاشية الثالثة من سلسلة حلقات ملتقى المعلوماتية مساء يوم الأحد 23/1/2011 تحت عنوان : الاتصالات في الكويت والوطن العربي: الواقع والطموح، واستضافت في هذه الحلقة الدكتور سعد حمد البراك العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الاتصالات المتنقلة – زين السعودية، كما شارك فيها مجموعة من المختصين بالمعلوماتية في مختلف قطاعات الدولة.
5. أجرت الجائزة مسابقة "شفت الكويت" على "تويتر" خلال الفترة من 24/2/2011 إلى 28/2/2011م بمناسبة احتفالات الكويت بمرور خمسة أعوام على تولي صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه – مقاليد الحكم، ومرور خسمين عاماً على الاستقلال، وعشرين عاماً على التحرير، واحتفال الجائزة بمرور عشرة أعوام على انطلاقتها الأولى.
6. شاركت الجائزة في الحلقة النقاشية حول "الجرائم الإلكترونية" التي نظمتها إدارة الدراسات الإستراتيجية الأمنية في وزارة الداخلية؛ إذ تحدث مدير الجائزة الدكتور خليل عبدالله أبل عن أسس الأمن المعلوماتي وأهميته في هذا العصر ومفاهيم أمن المعلومات وخصائص الجرائم الإلكترونية؛ ومنهجية وإجراءات التحقيق في الجريمة الإلكترونية.
7. شاركت الجائزة في فعاليات المؤتمر الإقليمي للتعلم الإلكتروني الذي انعقد في دولة الكويت في الفترة من 28 إلى 30 مارس 2011 من خلال نشاطها في اللجنة التحضيرية للمؤتمر، واللجنة العلمية الخاصة به، واللجنة العلمية الدولية، وإدارة إحدى جلساته، ووضع التوصيات التي انتهى إليها.
8. منحت الجائزة وسام المعلوماتية للسنة الرابعة إلى مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية في المملكة العربية السعودية؛ تقديراً لدورها الفعال في دعم البحث العلمي في مجال تقنية المعلومات، وإنجازاتها المهمة في هذا المجال.
9. شاركت الجائزة في الملتقى الإعلامي العربي الثامن الذي انعقد في دولة الكويت في الفترة من 24-26 أبريل 2011 برعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح تحت شعار؛ الإعلام وقضايا المجتمع، وذلك بكلمة ألقاها مدير الجائزة الدكتور خليل أبل في جلسة التنمية والاستثمار في الإعلام والثقافة والمعلوماتية.

المرحلة الثالثة


الدورة الحادية عشرة 2011:


1- أجرت الجائزة مسابقة شفت الكويت (2) على (تويتر) خلال عشرة أيام من شهر رمضان المبارك1432هـ بدءاً من أوله إلى 19 منه، وطرحت فيها عشرين سؤالاً نصفها في المجال الديني ونصفها الآخر في المجال المعلوماتي.
2- أقامت الجائزة حفلاً خاصاً لتكريم الفائزين بمسابقة شفت الكويت (2) يوم الأربعاء الموافق 28/9/2011 في قاعة سلوى صباح الأحمد بالمارينا تحت رعاية رئيس مجلس الأمناء سعادة الشيخة عايدة سالم العلي الصباح – حفظها الله.
3- أقامت الجائزة الاحتفالية الكبرى لتكريم المشاركين في أعمالها التطوعية خلال السنوات العشر الأولى من مسيرتها، والتي توجت بعام يوبيلها البرونزي، تحت رعاية وحضور سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح – حفظه الله – وذلك يوم الثلاثاء الموافق 20/12/2011م في قاعة سلوى صباح الأحمد بالمارينا؛ حيث قدمت ميدالية العمل التطوعي لجميع المتطوعين في فعاليات الجائزة لمدة ثلاث سنوات فأكثر.
4- شاركت الجائزة في فعاليات الملتقى الوقفي الثامن عشر الذي أقامته الأمانة العامة للأوقاف تحت رعاية سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله –في 20-21 فبراير/2011 تحت شعار "الوقف والتكنولوجيا...نحو آفاق جديدة" حيث قدم الدكتور خليل أبل عضو اللجنة المنظمة العليا للجائزة ورقة عمل بعنوان "دور العمل التطوعي في التنمية المعلوماتية".
5- قامت الأمانة العامة للأوقاف بتكريم الجائزة ممثلة بعضو اللجنة المنظمة العليا السيد/ صالح عبداللطيف العسعوسي خلال فعاليات الملتقى الوقفي الثامن عشر الذي أقيم تحت رعاية سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله – في الفترة 20-21 فبراير/2011.
6- أقامت الجائزة الاحتفالية الكبري "الجائزة في عيون الإعلام" لتكريم الجهات والمؤسسات الإعلامية، وجميع الإعلاميين الذين تعاونوا مع الجائزة خلال السنوات العشرة الأولى من مسيرتها برعاية وحضور معالي الشيخ / صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، بمناسبة عامها العاشر عام يوبيلها البرونزي، وذلك يوم السبت الموافق 28/4/2012 بقاعة سلوى ح الأحمد بالمارينا.
7- منحت الجائزة وسام المعلوماتية للسنة الخامسة إلى هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة ( الآيكان)؛ تقديراً لما قامت به من تنظيم وتنسيق وتطوير للبنية التحتية لشبكة الإنترنت، وما أحدثته وما ستحدثه في عالم الثقافة والمعرفة بتفعيل دور اللغة العربية وتأكيد اهميتها في فضاءات المعلوماتية وآفاق الثقافة الاتصالية.